full screen background image

آه يا تيراني آه يا صنافيري

أنا عايزة أعترف لكم إعتراف، أنا زيي زى كل المصريين اللى كانوا نايمين فى العسل وصحيوا من يومين فجأة على بكاء وصويت نشطاء الغبرا وأعضاء مملكة الهرى على تويتر والفيس بوك، إلحق حوش وإصحى يا واد منك له قوموا عندنا شغل رزق وجالنا لحد عندنا، يافرج الله يامانت كريم يارب، ربك لما بيرزق بيجيبها من وسع.

ولما سألت إيه الحكاية ياولاد، قالوا ده بيقولك الرئيس السيسى باع جزيرتين للسعودية وهاتك يالطم على الصبح، آه يا تيرانى آه يا صنافيرى آه يا جُزرنا الحلوين، طيب مين اللى بيقولك يا واد منك له ؟ ومين تيران وصنافير دول؟ ودول أخدناهم فى المدرسة ؟ أصل لا مؤاخذة يعنى التعليم عندنا بعافية حبتين واللى تمتحن فيه تصبح ناسيه.

قالوا ده فى بيان من رئاسة الوزراء لسه طالع بالكلام ده حالاً والأراجوز اللى اسمه باسم يوسف عامل حفلة شماتة على تويتر وبيراجع كتب التاريخ وعايز يولعها بجاز ونفسه أى مصيبة تحصل فى البلد علشان يطلع يشتم ويقبح وينكت ويتشقلط علشان يعجب اللى مشغلينه وأولياء نعمته، وإلحق يا واد منك له بلغ حبايبنا الحلوين العاطلين واللى قاعدين بالبِدل المكوية ولا شغلة ولا مشغلة ومستنيين أى مصيبة تحصل للبلد علشان ينزلوا ببوستات الشجب والإدانة وهاتك يا فضائيات ومداخلات وبالروح والدم نفديكى ياتيران ونموت نموت وتحيا الصنافير.

لكن بعد السؤال والتمحيص عن أصل وفصل تيران وصنافير وإذا كانتا جزر مصرية ولا سعودية وبعد الجلوس أمام شاشات الهم والغم الفضائية بكل خبرائها ومشعليليها خرجت بنتيجة واحدة بغض النظر عن الجنسية الآصلية للجزيرتين، وهى إننا كمصريين أصبح فينا حاجه غلط وقد إيه أصبح كم الحقد والغل الساكن فى قلوب البعض منا تجاه البلد دى وكم التربص بها وبنظام الرئيس عبدالفتاح السيسى وأن الكثيرون منا أصبحوا يتلككون للرجل ووصل بهم الفُجرلإطلاق هاشتاج حقير علي تويتر بعنوان "عوّاد باع أرضه" للتشكيك فى وطنية وإخلاص الرجل وإتهامه ببيع أرض الوطن وهو الرجل العسكرى الذى نشأ منذ نعومة أظافره على حب الوطن والموت فى سبيل حماية ترابه وأرضه وعرضه ونسوا أنه هو نفس الرجل الذى تصدى لنظام الإخوان الخائن للوطن بالفعل ووضع روحه على كفه أثناء ثورة 30 يونيو لإسترداد الوطن مما نهبوه وسرقوه وكادوا أن يفتتوا وحدته فى عام واحد فقط من حكمهم.

لقد رأيت كثيرون بعد بيان رئاسة الوزراء بيجروا حافيين بالبيجامات وماسكين فى إيديهم الوثائق والخرائط والأدلة والبراهين ويقسموا بأغلظ الأيمان وبرأس سلطح بابا بأن الجزيرتان مصريتان وأن عليهما سُفكت دماء الشهداء الذين كانوا يحمونها وقت احتلال إسرائيل لهما أثناء نكسة 1967 ومنهم من برهن على ذلك بخطابات سابقة للزعيم جمال عبدالناصر الذى يؤكد أنهما مصريتان أو بأغنية قديمة للفنان محرم فؤاد جاء على ذكر مضيق تيران المصرى فى كلماتها وغيرهم كثيرون ولكن مع الأسف لم يكن الدافع الوطنى أو الغيرة على حبات رمل الوطن أو دماء الشهداء هى التى تحركهم وتستنهض هممهم بل كان الصيد فى الماء العكر وإستغلال الظروف السيئة التى تمر بها البلاد خاصة بعد تعقد الأمور بين مصر وحليفتها إيطاليا وسحب السفير الإيطالى من مصر على خلفية مقتل المواطن الإيطالى جوليو رجينى فى مصر لتأجيج النفوس وإشعال نيران الفتنة ضد النظام لنشر الفوضى فى أنحاء البلاد وبالتالى ظهورهم فى الصورة مرة أخرى واستعادة مصالحهم وأطماعهم الشخصية والتى لا يستطيعون تحقيقها إلا فى مثل هذه الظروف.

ونسى هؤلاء الوطنيون الوهميون أن هناك لجنة من الخبراء المتخصصين فى ترسيم الحدود البحرية وأساتذة فى التاريخ وأساتذة فى العلوم السياسية والقانون الدولى تعكف الآن على دراسة هذه الإتفاقية التى عقدت بين الرئيس المصرى والعاهل السعودى وهى التى من شأنها أن تحدد مصير الجزيرتين ومن ثم عرض نتائج إجتماعتها على مجلس الشعب وهو الجهة الوحيدة الذى يحق له أخذ هذا القرار المصيرى بشأن هاتين الجزيرتين وإذا كانتا بالفعل مصريتان أم هما فى الأصل سعوديتان كانتا تحت الحماية المصرية كما ذكر فى الوثائق التى أفرجت عنها الخارجية المصرية وأنه آن الآوان أن تستردهما البلد الأم والمالكة الآصلية لهما.

وفى النهاية أريد أن أقول أن الرئيس المصرى عبدالفتاح السيسى ونظامه بعيدين كل البعد عن أى شبهات أو تخوين لوطنيته وأن الجيش المصرى والذى جاء منه الرئيس وتعلم بين صفوفه معنى الرجولة والوفاء والإخلاص لن يسمح بالتفريط في أي شبر من أرض الوطن ولن يكون محل تقييم أو تشكيك أو مزايدة من مثل هؤلاء المتربصين بسمعة وأمن وسلامة الوطن لكننى أتمنى من الرئيس أن يقطع الطريق على كل هؤلاء بإشراك الشعب الوفى وإطلاعه بكل شفافية أول بأول على مستجدات الأمور سواء فيما تم بشأن هاتين الجزيرتين أو فيما قبلهما من أحداث جِسام مثل حادثة سقوط الطائرة الروسية على أرض سيناء وحادثة مقتل الشاب الإيطالى جوليو رجينى وما وصلت إليه التحقيقات ومجازاة المخطىء وعقابه أياً كان لو ثبت تورطه.

السيسي

وثق سيدى الرئيس أن الشعب المصرى الوفى عن جد والذى نداك وترجاك أن تترك رتبتك العسكرية ونصّبك على عرشه المدنى لن يخذلك أبداً وسيكون سنداً وعوناً لك وبجانبك دائماً مهما اتخذت من قرارات قد تبدو لأول وهلة أنها ليست فى صالحه وحاول أن يشككه فيها المتربصون بك ولكنه فقط يريد أن يسمع صوتك سيدى من آن لأخر وأن تقرب المسافات بينك وبينه ولا تدع المحيطون بك يفصلونك عنه وينقلون عنك مالم تقله ويضعون بينكم الحواجز والعراقيل  فإحتمى بشعبك الأمين يا سيدى وتأنس به وإحذر الفاسد منهم والمنافق والطبال والمتلون واللئيم

فإن أمنت شر كل هؤلاء سَلُمت سيدى وسلُمنا معك
وإن أمنت لهم سقطت وسقطنا معك
ولكن أبداً لن تسقط مصر

بقلم إيمان حكيم




  • Elwi Helal

    فى كل هذا الخضم لم يذكر احد ان السعوديه الان تاركه لقوتنا البحريه مجموعه جزر فرسان جنوب البحر الاحمر و القريبه من شرق افريقيا بدعوى قيام القوات الجويه و البحريه بعمل مناورات خارج حدود الوطن هل سنسطو على هذه الجزر ايضا

  • Someone

    فرضاً جدلياً إن الجزر سعودية .. مش هاسأل هما لسة فاكرين دلوقتي ليه .. لكن هاسأل فين رأي الشعب في قرار سيادي زي ده؟؟ وإزاي ” المتنازل ” بتاعك يطلع يعلن انه اتشاور مع إسرائيل وأمريكا والسعودية وحضرتك كصحفية تسمعي الخبر من النت ؟؟ يعني هو يبلغ إسرائيل بس شعب مصر لأ ؟؟ علي أساس إيه ؟؟ وعلي فكرة مجلس الشعب مش هو الجهة الوحيدة اللي تقرر الجزر دي مصرية ولا لأ لكن كمان المفروض بعد عمل لجنة ترسيم الحدود ” بشكل علني ” وبعد ما تراجع كل الأدلة اللي جمعتها وتطلب من الناس أي أدلة عندها ” وده طبعاً محصلش أصلاً ” وبعد ما التقرير يجهز بالكامل يتعرض علي الشعب في إستفتاء عام والشعب بنفسه هو اللي يصوت علي الموضوع ده بشكل مباشر حسب المادة 151 من دستوركم المطبوخ .. لكن طبعاً اللي حصل غير كده أصلاً .. سعادة ” المتنازل ” راح اتفق مع السعودية وخد المباركة من إسرائيل وأمريكا وبعدين عرض الموضوع علي مجلس الوزراء ولما لقي الناس هاجت قال خلاص هانبقي نعرضه علي مجلس الموافقون .. قصدي البرطمان .. آل يعني البرطمان اللي هو اختاره بإيده هايعارض قراراته …

    يلا في داهية إنتي وهو وكل واحد يفرط في تراب بلده عشان شوية رز .. لما تدق علي دماغك بعد كده وتلاقي نفسك مش لاقية تاكلي ولا عارفة تأمني مستقبل ولادك في البلد دي ” لو إتبقي منها حاجة ” ماتبقيش ترجعي تعيطي وتقولي أنا آسفة مكنتش اعرف
    #عواد_باع_أرضه

  • Abdelhalim Soliman

    اذا كان هناك تربص اليس من الاجدى البحث عن اجابة للسؤال المنطقى لماذا ؟ لقد رفضنا الاخوان لانهم كانوا خطر على الوحدة الوطنيه لهذا الشعب باستبعادهم للتيارات المدنيه والتحول للحكم الدينى والان نرى ايضا استبعاد ولكن للتياران الدينى والمدنى والاكتفاء تقريبا باالعسكريين والمسمون خبراء سواء امنى او استراتيجى ومن متابعتنا لاغلبهم على الفضائيات وجدنا خواء فكرى وعقلى وتعصب اعمى لايقل عن تعصب الاخوان والسلفيين

  • Elsayed Ali

    السيسى وحكومته تجاوز القانون والدستور – وتصرف كأن مصر تكية وليس دولة لها شعب يحميها – تصرف دون الرجوع الى اصحاب الحق الاصيل – وفرض سياسة الامر الواقع على الشعب وده كلام مرفوض تماما – السيسى رئيس دولة وليس وصى على شعبها – وانه تصرف بجهل وحماقه – وادخل المصريين فى طريق مسدود – مع الشعب السعودى – وعمل فجوه عميقة فى العلاقات المصرية السعودية – وكان يمكن ان يتصرف بطريقة افضل من تلك — وكان يتواصل مع الشعب اولا – ثم يتم الاتفاق – الشعب لن يفرط فى ارضه ابدا – وانا لااعتبر السيس خائن بل اعتبره جاهل بالسياسة فقط – وانه تصرف بحماقة – وكل شىء له حل من خلال لجان متخصصه فى ترسيم الحدود –